14 Mei 2018 Arabisch

Aanleiding | 2015 | 2016 | 2017 | 2018 | Locaties | Deelnemen | Persberichten | Publicaties

Op 14 mei 2018 gaan wij het gedicht Rotterdam van een onbekende dichter voordragen op 78 hoeken van de brandgrens. 

The Tenth Of May
(english / deutsch / arabic / spanish)
by Hadi Jassim

العاشرْ من ايار سيبقى ساكناً

في دمي وفي قلبي الى الابدِ

وان جاء يوم ادركتني منيتي

لتبقى كذكرى للأباةِ الأماجد

 

وصحوت يوماً والجوارين يصرخوا

لقد دخل الألمانْ أبوابٓ حيّنا

ونحن بعمق النوم صرنا ضحيةً

ونار في سخيبول وفي كل دارٍ فنا

 

ليشهد ربي ان حزني وغيظتي

بدون حدودٍ وادعو الهِنا

لكل نازي مجرمٍ داسٓ بيتنا

سيمسي غريقاً في حضيضِ مياهنا

 

ليومين والابطال قد صمدوا معاً

وعدوان روتردام ولّو خسارى

وكان مسارُ الحرب نحو متاهةٍ

ولكن حماة الدار ليسوا عثارى

 

بغربان الحديدِ ضجت سماؤنا

أزيزٌ عنيفٌ والصراخُ كئيبُ

لترمي بما جاءت به من قنابلٍ

لهدم بيوتٍ والدمار رهيبُ

 

تجولت في تلك المقابرِ سائلاً

لعل هذا الامر من كيدِ ساحرِ

لعشر ليال ثم زادت باربعٍ

تعالى صدى ناقوسِ هولِ التناحر

 

وشاهدتُ قوماً يحسبون بانهم

احق الناس ويمنحون هدايا

بشرفٍ ومجدٍ لهادمين بيوتنا

وتقطر ايديهم دماءٓ ضحايا

 

فكم كان في رأسي دواراًورعشةً

ولعل سكون اليد لم يجدِ دواءا

وقدعشت أيامي باعماق ظلمةٍ

وهل يمسي قاتلاً من يسفك دماءا

 

ركدتْ تلك اليد ووجدت سلاماً

سلامٌ غريبٌ كسلامِ اسيرِ

وسمعت جنودا تحت نافذتي يغنّوا

وكان البعضُ في نفسٍ اخيرِ 

 

ودخلت آسٍ في شعوري دوامةً 

وتذمر صوتٍ في شرايين دمائي

بان كل ما نلقاه يبقى مصيرهُ

محدداً في الارض وفي السماءِ

 

وانَّ ربي وميت صارا شاهدي

باني بمعركتي ومن البدايةِ

عبدتُ وحاربتُ للصدق والعدالة

ولكن شكوك القلب دون نهايةِ

 

 

سيبقى العاشر من ايارساكناً هنا

في دمي وفي قلبي الى الابدِ

وان جاء يوم ادركتني منيتي

سيبقا كذكرى لكم وفي جسدي

 

Klok